مدرسة السبط البحري الاعدادية بالوادى الجديد

اهلا بكم في منتدي مدرسة السبط البحري
ندعوكم للاشتراك معنا في المنتدي
مدرسة السبط البحري الاعدادية بالوادى الجديد

هدفنا تحقيق الجودة


    أجمل ما قرأت

    شاطر

    albraa
    المشرفين
    المشرفين

    عدد المساهمات : 5
    تاريخ التسجيل : 27/10/2010
    العمر : 41

    أجمل ما قرأت

    مُساهمة  albraa في الأربعاء يناير 05, 2011 11:15 pm

    sunny
    روائع من ديـوان الشافعـي

    كتمان الأسرار

    إذا المـرء أفشـى سـره بلسانـه ولام عليـه غيـره فهـو أحمـق
    إذا ضاق صدر المرء عن سر نفسه فصدر الذي يستودع السر أضيـق


    حمل النفس على ما يزينها


    صن النفس واحملها على ما يزينهـا تعش سالمـاً والقـول فيـك جميـل
    ولا تـريـن الـنـاس إلا تجـمـلاً نبـا بـك دهـر أو جفـاك خليـل
    وإن ضاق رزق اليوم فاصبر إلى غدٍعسى نكبات الدهـر عنـك تـزول
    ولا خير فـي ود امـريءٍ متلـونٍ إذا الريح مالت ، مال حيـث تميـل
    وما أكثـر الإخـوان حيـن تعدهـم ولكنهـم فــي النائـبـات قلـيـل


    تعريف الفقيه والرئيس والغني

    إن الفقيه هـو الفقيـه بفعلـه ليس الفقيـه بنطقـه ومقالـه
    وكذا الرئيس هو الرئيس بخلقه ليس الرئيس بقومه ورجالـه
    وكذا الغني هو الغني بحالـه ليس الغنـي بملكـه وبمالـه


    القناعة

    رأيت القناعة رأس الغنى ِفصرت بأذيالها متمسـك
    فلا ذا يراني علـى بابـه ولا ذا يراني به منهمـك
    فصرت غنياً بـلا درهـمٍ أمر على الناس شبه الملك


    مكارم الأخلاق

    لما عفوت ولم أحقد على أحد ٍأرحت نفسي من هم العداوات
    إني أحيي عدوي عند رؤيتـه أدفع الشر عنـي بالتحيـات
    وأظهر البشر للإنسان أبغضه كما أن قد حشى قلبي محبات
    الناس داء ودواء الناس قربهم وفي اعتزالهم قطع المـودات


    الإعراض عن الجاهل

    أعرض عن الجاهل السفيه فكل مـا قـال فهـو فيـه
    ما ضر بحر الفرات يومـاًإن خاض بعض الكلاب فيه


    السماحة وحسن الخلق

    إذا سبنـي نـذل تزايـدت رفعـه وما العيب إلا أن أكـون مساببـه
    ولو لم تكن نفسـي علـى عزيـزة لمكنتها مـن كـل نـذل تحاربـه
    ولو أنني اسعى لنفعـي وجدتنـي كثير التوانـي للـذي أنـا طالبـه
    ولكننـي اسعـى لأنفـع صاحبـي وعار على الشبعان إن جاع صاحبه

    يخاطبني السفيه بكل قبح فأكره أن أكون له مجيباً
    يزيد سفاهة فأزيد حلمـاًكعودٍ زاده الإحراق طيباً


    السكوت سلامة

    قالوا اسكت وقد خوصمت قلت لهم إن الجـواب لبـاب الشـر مفتـاح
    والصمت عن جاهلٍ أو أحمقٍ شرف وفيه أيضاً لصون العرض إصـلاح
    أما ترى الأسد تخشى وهي صامته ؟والكلب يخسى لعمري وهـو نبـاح


    الصمت خير من حشو الكلام

    لا خير في حشو الكلام إذا اهتدت إلى عيونـه
    والصمت أجمل بالفتـى من منطق في غير حينه
    وعلى الفتـى لطباعـه سمة تلوح على جبينـه


    فضل السكوت

    وجدت سكوتي متجـراً فلزمتـه إذا لم أجد ربحاً فلست بخاسـر
    ما الصمت إلا في الرجال متاجروتاجره يعلو علـى كـل تاجـر


    ومما تمثل به الإمام

    إذا نطق السفيه فلا تجبه فخير من إجابته السكوت
    فإن كلمته فرجت عنـه وإن خليته كمداً يمـوت


    مرارة تحميل الجميل

    لا تحملـن لمـن يمـن من الأنام عليـك منـة
    واختر لنفسـك حظهـاواصبر فإن الصبر جنة
    منن الرجال على القلوب أشد من وقـع الأسنـة


    الحض على السفر من أرض الذل
    تغرب عن الأوطان فى طلب العلى وسافر ففى الأسفار خمس فوائد
    تفريج هم و اكتساب معيشة و علم و أداب و صحبة ماجد

    ارحل بنفسك من ارضٍ تضام بهـاولا تكن من فراق الأهل في حرق
    فالعنبر الخام روث فـي مواطنـه وفي التغرب محمولُ على العنـق
    والكحل نوع من الأحجار تنظـره في أرضه وهو مرمي على الطرق
    لما تغرب حـاز الفضـل أجمعـه فصار يحمل بين الجفـن والحـدق



    حال الغريب

    إن الغريب له مخافة سارقٍ وخضوع مديونٍ وذلة موثق
    فإذا تذكـر أهلـه وبـلاده ففؤاده كجناح طيرٍ خافـق


    الدهر يوم لك ويوم عليك

    الدهر يومان ذا أمن وذا خطـروالعيش عيشان ذا صفو وذا كدر
    أما ترى البحر تعلو فوقه جيف وتستقر بأقصى قاعـه الـدرر
    وفي السماء نجوم لا عداد لهـاوليس يكسف إلا الشمس والقمر


    رد الجميل بالسيء

    ومن الشقـاوة أن تحـب ومن تحب يحب غيـرك
    أو أن تريد الخير للإنسان وهـو يريـد ضـيـرك


    الحظوظ

    تموت الأسد في الغابات جوعاًولحم الضأن تأكلـه الكـلاب
    وعبد قد ينـام علـى حريـرٍوذو نسبٍ مفارشـه التـراب



    مثلما تدين تدان

    تحكموا فاستطالوا فـي تحكمهـم وعما قليل كأن الأمر لـم يكـن
    لو انصفوا انصفوا لكن بغوا فبغى عليهم الدهر بالأحزان والمحـن
    فأصبحوا ولسان الحال ينشدهـم هذا بذاك ولا عتب على الزمـن


    زن بما وزنت به

    زن من وزنك بما وزنك وما وزنك بـه فزنـه
    من جاء إليك فرح إليه ومن جفاك فصد عنـه
    من ظـن إليـك دونـه فاترك هواه إذن وهنـه
    وارجع إلى رب العبادفكل مـا يأتيـك منـه


    إكرام النفس

    قنعت بالقوت من زماني وصنت نفسي عن الهوان
    خوفاً من الناس ان يقولوافضلاً فلان على فـلان
    من كنت عنه ماله غنيـاًفـلا أبالـي إذا جفانـي
    ومن رآني بعين نقـصٍ رأيتـه بالتـي رآنــي
    ومن رآنـي بعيـن تـم رأيتـه كامـل المعانـي


    عين الرضا

    وعين الرضا عن كل عيب كليلةولكن عين السخط تبدي المساويا
    ولست بهياب لمـن لا يهابنـي ولست أرى للمرء ما لا يرى ليا
    فإن تدن مني تدن منك مودتـي وإن تنأ عني تلقني عنـك نائيـاً
    كلانا غني عـن أخيـه حياتـه ونحـن إذا متنـا أشـد تغانيـا


    احذر الناس

    إذا رمت أن تحيا سليماً من الردى ودينك موفـور وعرضـك صيـن
    فلا ينطقن منـك اللسـان بسـوأةٍ فكلـك سـوؤات وللنـاس السـن
    وعينـاك إن أبـدت إليـك معايبـاًفدعها وقل يا عين للنـاس أعيـن
    وعاشر بمعروفٍ وسامح من اعتدى ودافع ولكن بالتـي هـي أحسـن


    دية الذنب الإعتذار

    قيل لي قد أسى عليك فلان ومقام الفتى على الذل عـار
    قلت قد جاءني وأحدث عذراًدية الذنب عندئذٍ الإعتـذار


    التماس العذر

    اقبل معاذير من يأتيك معتذراًإن بر عندك فيما قال أو فجراً
    لقد أطاعك من يرضيك ظاهرهوقد أجلك من يعصيك مستتراً


    من الورع اشتغالك بعيوبك

    المرء إن كان عاقلاً ورعـاًاشغله عن عيوب غيره ورعه
    كما العليـل السقيـم اشغلـه عن وجع الناس كلهم وجعـه


    آداب النصح

    تعمدني بنصحك في انفـرادي وجنبني النصيحة في الجماعة
    فإن النصح بين النـاس نـوع من التوبيخ لا أرضى استماعه
    وإن خالفتني وعصيت قولـي فلا تجزع إذا لم تعط طاعـه


    واعظ الناس

    يا واعظ الناس عما أنـت فاعلـه يا من يعد عليـه العمـر بالنفـس
    أحفظ لشيبك مـن عيـب يدنسـه إن البياض قليـل الحمـل للدنـس
    كحامـل لثيـاب النـاس يغسلهـاوثوبه غارق في الرجس والنجس
    تبغى النجاه ولم تملـك طريقتهـاإن السفينة لا تجري على اليبـس
    ركوبك النعش ينسيك الركوب على ما كنت تركب من بغلٍ ومن فرسٍ
    يـوم القيامـة لا مـال ولا ولـدوضمة القبر تنسي ليلـة العـرس

    وقول الآخر :

    لا كلف الله نفساً فوق طاقتهاولا تجود يد إلا بمـا تجـد
    فلا تعد عده إلا وفيت بهـاواحذر خلاف مقالٍ للذي تعد


    حفظ اللسان

    احفظ لسانك أيهـا الإنسـان لا يلدغنـك إنـه ثعـبـان
    كم في المقابر من قتيل لسانه كانت تهاب لقـاءه الأقـران


    لتسليم الخالص

    إذا اصبحت عندي قوت يومي فخل الهم عنـي يـا سعيـد
    ولا تخطر هموم غـدٍ ببالـي فـإن غـداً لـه رزق جديـد
    اسـلـم إن أراد الله أمــراًفاترك ما أريـد لمـا يريـد

    لا تقنط من رحمة الله

    إن كنت تغدوا في الذنوب جليـداًوتخاف في يوم المعـاد وعيـداً
    فلقد اتاك مـن المهيمـن عفـوه وأفاض من نعـمٍ عليـك مزيـداً
    لا تيأسن من لطف ربك في الحشافي بطن أمـك مضغـه ووليـداً
    لو شاء أن تصلى جهنـم خالـداًما كـان الهـم قلبـك التوحيـدا

    التوكل في طالب الرزق

    توكلت في رزقي على الله خالقي وأيقنت أن الله لا شـك رازقـي
    وما يك من رزقٍ فليس يفوتنـي ولو كان في قاع البحار العوامق
    سيأتي بـه الله العظيـم بفضلـه ولو لم يكن مني اللسان بناطـق
    ففي أي شـيءٍ تذهـب حسـرةًوقد قسم الرحمن رزق الخلائـق

    ليس كل شيء بالعقل

    ما شئت كـان وإن لـم أشـأوما شئت إن لم تشأ لم يكـن
    خلقت العباد لما قـد علمـت ففي العلم يجري الفتى والمسن
    فمنهم شقـي ومنهـم سعيـدومنهم قبيـح ومنهـم حسـن
    على ذا مننت ، وهذا خذلـت وذلك أعنـت وذا لـم تعـن


    أماني الإنسان

    يريد المرء أن يعطى منـاه ويأبـى الله إلا مــا أرادا
    قول المرء فائدتي ومالـي وتقوى الله أفضل ما استفادا

    نكران الجميل

    تعصي الإله وأنت تظهر حبه هذا محال في القياس بديـع
    لو كان حبك صادقاً لأطعتـه إن المحب لمن يحب مطيـع
    في كل يومٍ يبتديـك بنعمـةٍ منه وأنت لشكر ذاك مضيع

    كلما استحكمت فرجت

    ولرب نازلةٍ يضيق بها الفتى ذرعاً وعند الله منها المخرج
    ضاقت فلما استحكمت حلقاتهافرجت وكنت أظنها لا تفرج


    الرضا بقضاء الله وقدره

    دع الأيام تفعـل مـا تشـاء وطب نفساً إذا حكم القضاء
    ولا تجزع لحادثـه الليالـي فما لحوادث الدنيا من بقـاء
    وكن رجلاً عن الأهوال جلداًوشيمتك السماحة والوفـاء
    وأن كثرت عيوبك في البراياوسرك يكـون لهـا غطـاء
    تستر بالسخاء فكـل عيـبٍ يغطيه كمـا قيـل السخـاء
    ولا ترى للأعادي قـط ذلاًفإن شماتـه الأعـدا بـلاء
    ولا ترج السماحة من بخيل فما في النار للظمـآن مـاء
    ورزقك ليس ينقصه التأنـي وليس يزيد في الرزق العناء
    ولا حزن يدوم ولا سـرورولا بؤس عليك ولا رخـاء
    إذا ما كنت ذا قلـب قنـوعٍ فأنت ومالك الدنيـا سـواء
    ومن نزلت بساحته المنايـافلا أرض تقيـه ولا سمـاء
    وأرض الله واسعـة ولكـن إذا نزل القضا ضاق الفضاء
    دع الأيام تغدر كـل حيـن فما يغني عن الموت الدواء

    قيمة الدعاء

    أتهزأ بالدعـاء وتزدريـه وما تدري بما صنع الدعاء
    سهام الليل لا تخطي ولكنلها أمد وللأمـد انقضـاء
    فيمسكها إذا ما شاء ربـي ويرسلها إذا نفذ القضـاء
    زينة الإنسان العلم والتقوى

    اصبر على مر الجفا من معلمٍ فإن رسوب العلم في نفراتـه
    ومن لم يذق مر التعلم ساعـة تجرع ذل الجهل طول حياته
    ومن فاته التعلم وقت شبابـه فكبـر عليـه اربعـاً لوفاتـه
    وذات الفتى والله بالعلم والتقى إذا لم يكونا لا اعتبار لذاتـه

    المرء بما يعلمه

    تعلم فليس المرء يولد عالمـاًوليس أخو علم كمن هو جاهل
    وإن كبير القوم لا علم عنـده صغير إذا التفت عليه الجحافل
    وإن صغير القوم إن كان عالماًكبير إذا ردت إليـه المحافـل


    تواضع العلماء

    كلما أدبني الدهـرأراني نقص عقلـي
    وإذا ما ازددت علماًزادني علماً بجهلي
    نور العلم يسطع بترك المعاصي

    شكوت إلي وكيع سوء حفظي فأرشدني إلى ترك المعاصي
    واخبرني بـأن العلـم نـورونور الله لا يهـدى لعاصـي

    قلة الإخوان عند الشدائد
    إنى صحبت الناس مالهم عدد و كنت أحسب إنى قد ملأت يدى
    لما بلوت أخلائى وجدتهم كالدهر فى الغدر لم يبقووا على أحد

    ولما اتيت الناس اطلـب عندهـم أخـا ثقـةٍ عـن ابتـلاء الشدائـد
    تقلبت في دهـري رخـاء وشـدة وناديت في الأحياء هل من مساعد؟
    فلم أر فيما ساءني غيـر شامـتٍ ولم أر فيما سرني غيـر حاسـد


    البلاء من أنفسنا

    نعيب زماننا والعيـب فينـاوما لزماننا عيـب سوانـا
    ونهجوا ذا الزمان بغير ذنبٍ ولو نطق الزمان لنا هجانـا
    وليس الذئب يأكل لحم ذئبٍ ويأكل بعضنا بعضا عيانـا

    ترك الهموم

    سهرت أعين ، ونامـت عيـون في أمـور تكـون أو لا تكـون
    فادرأ الهم ما استطعت عن النفس فحملانـك الهـمـوم جـنـون
    إن رباً كفاك بالأمس مـا كـان سيكفيك فـي غـدٍ مـا يكـون

    اسس الصداقة

    إذا المـرء لا يرعـاك إلا تكلـفـاًفدعـه ولا تكثـر عليـه التأسـفـا
    ففي الناس أبدال وفي الترك راحـةوفي القلب صبر للحبيب ولـو جفـا
    فما كل مـن تهـواه يهـواك قلبـه ولا كل من صافيته لـك قـد صفـا
    إذا لم يكـن صفـو الـوداد طبيعـةفـلا خيـر فـي ود يجـيء تكلفـا
    ولا خير فـي خـل يخـون خليلـه ويلقـاه مـن بعـد المـودة بالجفـا
    وينكـر عيشـاً قـد تقـادم عـهـدهويظهر سراً كان بالأمس فـي خفـا
    سلام على الدنيا إذا لم يكن بها صديق صـدوق صـادق الوعـد منصـفـا
    الوحدة خير من جليس السوء

    إذا لم أجد خلاً تقياً فوحدتي ألذ أشهى من غوىٍ أعاشره
    وأجلس وحدي للعبادة آمنـاًأقر لعيني من جليسٍ أحاذره

    التأهب للآخرة

    يا من يعانق دنيا لا بقـاء لهـا يمسي ويصبح في دنياه سفـاراً
    هلا تركت لذي الدنيـا معانقـةحتى تعانق في الفردوس أبكارا
    إن كنت تبغى جنان الخلد تسكنهافينبغي لك أن لا تأمـن النـارا

    سفينة المؤمن

    إن لله عـبـاداً فطـنـا تركوا الدنيا وخافوا الفتنا
    نظروا فيها فلما علمـواأنها ليست لحي وطنـا
    جعلوها لجـة واتخـذواصالح الأعمال فيها سفنا
    مرسلة بواسطة ZAINAB في 04:30 ص 6 التعليقات
    قصص ، من أجمل ما قرأت ، مواضيع عامه ، بقلمى من أجمل ما قرأت
    قصيدة في القناعه
    دع الحرص على الدنيا *** وفي العيش لا تطمع
    ولا تجني من الحرام *** فلا تدري لمن تجمع
    ان الرزق مقسوم *** وسوء الظن لا ينفع
    غني كل من يقنع *** فقير كل من يطمع
    النفس تجزع ان تكون فقيرة *** والفقر خير من غنى يطغيها
    وغنى النفوس هو الكفاف *** فان أبت فجميع ما في الارض لا يكفيها
    هي القناعة فالزمها تكن ملكا *** لو لم تكن لك الا راحة البدن
    فانظر الى من ملك الدنيا بأجملها *** هل راح منها من غير الطيب والكفن
    منقوله
    مرسلة بواسطة ZAINAB في 04:25 ص 2 التعليقات
    قصص ، من أجمل ما قرأت ، مواضيع عامه ، بقلمى من أجمل ما قرأت
    رسائل أحدث رسائل أقدم الصفحة الرئيسية
    الاشتراك في: الرسائل (Atom)
    زورونى فى مدونتى الأخرى

    ( نور الحياة )

      الوقت/التاريخ الآن هو الجمعة ديسمبر 09, 2016 12:01 am